ويسترن يونيون مشاكل ، نصائح و حلول

شارك الآن


مقال تعريفي شامل لعملآئنا الكرام حول خدمة تحويل الأموال عبر شركة ويسترن يونيون إلى كافة أنحاء العالم . 


تعريفات بشركة ويسترن يونيون :
ويسترن يونيون : هي شركة رآئدة عالمياً تُقدّم لزبائنها خدمات تحويل الأموال الكترونياً في أكثر من 200 بلداً ومقاطعة حول العالم و تعتبر شركة أمير اسطنبول واحدة من تلك المراكز المرخصة والمعتمدة لديها ،كما يتيح نظام المعاملات المالية ويستر يونيون أيضاً متابعة كل عمليات التحويل بواسطة رقم التحكم بتحويل الأموال (MTCN) من أجل ضمان وصول المبلغ المُحوَّل إلى المُستلم الذي تحدده وبسرعة، إذ أنه بإمكانكم أيضاً استلام الأموال المُحولة خلال دقآئق من إرسالها.
بماذا يمتاز نظام ويسترن يونيون : 
تمتاز ويسترن يونيون بشبكة ضخمة من مواقع الوكلاء المعتمدين تصل إلى أكثر من نصف مليون موقع وكيل حول العالم إذ يُمكن للذين يرغبون إرسال الأموال أو استلامها التوجه إلى أحد الوكلاء كـ وكالتنا أمير إسطنبول من أجل اجراء عمليات التحويل دون الحاجة إلى حساب مصرفي بنكي .
عند ذكرنا لهذه المواصفات التي تنفرد بها شركة “ويسترن يونيون” فإنه لابُد لنا هنا أن نذكر مدى الدقّة والحساسيّة بما في ذلك من حفظ للخصوصيات ومصلحة العملاء التي أبدتها وتُبديها هذا الشركة في المُعاملات المالية التي تتوازى سوياً مع التجارب التي خاضتها وحصلت عليها منذ تأسيسها الذي تجاوز الـ 135 عاماً . لذا فإن مرآعاة وأخذ ذلك بعين الإعتبار سيصب بشكلٍ أو بآخر في مصلحة العملاء أولاً وأخيراً .
إذا ما تطرقنا إلى المراعاة فإننا نقصد هُنا تلك الإجرآئات التي تنطوي تحت مُسمّى التعامل والاستخدام الصحيح للاستفادة بقدر الإمكان من خدمات الشركة دون التعرض للحظر أو المنع الذي سيحول من امكانية تحويل أو استلام الأموال .
ولتنجب الحظر أو المنع يتوجب علينا هنا كـ عُملاء الانتباه وفهم الاجرآئات الصحيحة التي تنطلق منها الشركة في صياغة وتقييم المعاملات الصحيحة منها والمشبوهة .
* احذر أن تكون طرفاً ثالثاً : 
لايجب على العميل أبداً أن يكونَ طرفاً ثالثاً في معاملة تحويل أو استلام أموال بين شخصين مهما كان السبب .
* تجنب الإستلام والإرسال في نفس الوقت :
أن يقوم العميل باستلام مبلغ ما عن طريق الويسترن يونيون ثم يقوم بإرساله أو إرسال جزء منه إلى جهة أو شخص ما في نفس الوقت، فإن هذا يعتبر من المعاملات المشبوهة التي تُثبت أن العميل هو طرف ثالث لمعاملة بين شخصين مختلفين .
* كُن إمّا مُستلماً دائماً أو مُرسِلاً دآئماً :
إن سياسة الويستر يونيون تقوم على المصادقة الفعلية للمعاملات من مُنطلق المنطق المعقول إذ أنّ العميل الذي يستلم إحدى الأموال التي حددها مُرسلها اثناء اجراء عملية الإرسال على أنها مساعدة شخصية لايجب عليه أن يُرسل فيما بعد أموالاً إلى أشخاص آخرين لأيِّ داعي كان لأنه من يستلم أموالاً بداعي المساعدة ليس بمقدوره ارسال أموال للآخرين من باب أولى .
* تجنب جداً تنوع الجهات والدول المُرسلة منها :
المنطقية التي تُتّبع في معاملات الويسترن يونيون لا تقبل أن يكون لعميل ما الكثير من مصادر الدخل المالية متعددة الدول، مترامية القارات ومختلفة الأشخاص والجنسيات، فهذا غير معقول وغير مقبول إلا بإثبات مهية الحوالة والقصد منها .. على سبيل المثال الحوالة التي أُرسلت بقصد التجارة بما يشمل مدفوعات أو ما إلى ذلك يتم الموافقة عليها بإيصال تجاري بقيمة الحوالة وبإسم المستلم حصراً وذلك يكون عن طريق المسح الضوئي لتلك الإيصالات الثبوتية خاصتكم، ويقوم بها موظف وكالتنا أمير اسطنبول أو وكالة أي وكالة اخرى فقط .
* لا تستعطف الويسترن يونيون :
يعتقد الكثير من العملاء وللأسف الشديد أن فكرة استعطاف الويسترن يونيون والتي تتمثّل عند سؤال موظف الوكالة عند عملية الإرسال أو عند الإسئلة الإضافية التي تُطرح عند عمليات الإستلام المتكررة عن سبب الحوالة الرئيسي أن الإجابة على ذلك السؤال بأن العملية هي بداعي المساعدة ستكون مقنعة ومنطقية!! بل على العكس تماماً. إن المساعدات التي يقوم بها العميل لابُد لها أن تندرج ضمن اطار المنطقيّة. فمن غير المنطقي أن تكون كل عمليات الإرسال التي يقوم بها العميل تحت داعي المساعدة فقط، إذ أن من الطبيعي جداً أن يكون لسبب آخر كالتجارة أو أجور تعليم أو ما إلى ذلك، ولا يوجد أي حرج في ذلك ابداً على العميل .
و من غير المنطقي أيضاً أن نستلم أموالاً بداعي المساعدة ونرُسلُ أُخرى لنفس الداعي أو لغيره .
* لا تخفي شيئاً عن موظف وكالة الويسترن يونيون :
من الأخطاء التي يقوم بها العميل هي اعتقاده أنه من الممكن أن يستخدم أوراق ثبوتيّة مزورة أو غير سارية الصلاحية في اجراء المعاملات بطريقة يعتقد بأنها ذكية، ولكن لا يعرف بأن موظف الوكالة لديه الصلاحية بإلغاء كامل المعاملة لمجرد الاشتباه فقط من العميل .
* كُن على معرفة بكل التفاصيل :
لا شكَّ أن اجراء معاملة ما في مكان ما ليس بالشيء البسيط فحسب خصوصاً وأننا نتكلم عن عمليات تحويل أموال إلى أي مكانٍ حول العالم. لذا لا بُدَ للعميل أن يكون على معرفة بكل التفاصيل التي تُقام على أساسها اجرآئات التحويل وكيفياتها. يكمن ذلك من خلال التحري وطرح الأسئلة المتعلقة بالإجرآئات لموظف الوكالة عن شروط ومبآدئ العملية واحتماليات فشلها وأسبابها كافة .
بعض النقاط المهمة حول معاملات الويسترن يونيون :
* ابراز الهوية للمواطن وجواز السفر أو إذن الإقامة للمُقيم أو المُسافر، هوية الحماية المؤقتة للآجئين بشرط أن تكون مصدّرة من نفس الولاية التي يُجري فيها عملية تحويل أو استلام أموال، كل ماهو مذكور يجب أن يكون ساري الصلاحية، وهو أمر مفروغ منه ..
* عند معاملات استلام الأموال لابُد للعميل معرفة أهم المعلومات الأساسية لكل حوالة وهي .
* اسم المُرسل بالكامل كما هو مكتوبٌ على الايصال .
* الدولة التي أرسلت منها الأموال .
* قيمة المبلغ المُرسَل ونوع العملة المُرسَل بها ( يورو، دولار أو عملة محلية )
* والأهم من كُل ماذُكر هو رقم التحويل الإلكتروني ( MTCN ) الذي بدونه لايُمكن الوصول إلى الحوالة أو البدء بإجرآئات تسليمها .
* عند معاملات ارسال الأموال ليس هناك داعي لتأمين رقم هاتف وعنوان المُستلم على الاطلاق، إذ يكفي أن يكون بحوزتك اسم المُستلم بالشكل الصحيح كما هو مكتوب على بطاقته الشخصية .
* تجنب تماماً اضافة اسم الأب إلى اسم المستلم لأن ذلك سيحول ويمنع من استلامه للأموال باعتبار اسمه غير متطابق مع اسمه المكتوب على بطاقته الشخصية . وكذلك الأمر ومن باب أولى فإن خطأ في حرف أو انتقاص حرف أو زيادة حرف في اسم المستلم سيشكّل عآئقاً حقيقياً أمام عملية استلامه للأموال عندها سيتوجب المُرسل تعديل الإسم كما يجب أن يكون بالشكل الصحيح .
* كن مرناً في تحديد قيمة وعملة الأموال عند عمليات الإرسال كي تحصل على سعر أجور تحويل مناسبة ورخيصة وذلك من خلال اختيارك على سبيل المثال أن تكون عملة الإستلام نفس عملة الإرسال التي تقوم بإيداعها وتحويلها .
* تأكد من التفاصيل الموجودة على إيصالات الإستلام والإرسال وإن وجدت خطأ ما فلا تستغني عن سؤال موظف الوكالة حول ذلك الخطأ وإمكانية تعديله .
* لا تُبدي قلقاً عندما يطلب منك موظف الوكالة ابراز بطاقتك الشخصية أو جواز السفر أو حتى كلاهُما معاً، فكل هذه الاجراءات تتم من أجل مصلحة العميل ضمن إطار حماية الخصوصية المُلزمة بها الوكالة وموظّفيها .
وفي النهاية :
إن كل ماهو مذكور في هذا المقال يمثّل ارآءنا ويعكس تجاربنا الشخصية التي اكتسبناها باعتبارنا احدى أهم وكالات شركة ويسترن يونيون في مركز مدينة اسطنبول التركيّة ، وإننا نرى من خلال هذه الأسطر المتواضعة بوصلة طريق لعملآئنا الكرام من أجل تحقيق فآئدة وسهولة قدر المستطاع في كيفية اجرآئات تحويل الأموال واستلامها من كل وإلى كل مكان في العالم .

إعداد وتقديم : أمير إسطنبول للسياحة والسفر 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

© جميع الحقوق محفوظة أمير اسطنبول للسياحة والسفر | برمجة وتصميم : Planet WWW
Whatsapp مباشر